درينثي يُنهي رحلته في كرة القدم
أخبار منذ 6 أشهر

درينثي يُنهي رحلته في كرة القدم

أعلن الظهير الهولندي رويستون درينثي لاعب إيفرتون وريال مدريد السابق اعتزاله كرة القدم بعد رحلة مجنونة مع الساحرة المستديرة.

 


وقرر درينثي إنهاء مسيرته الكروية بعمر 36 عامًا بعد مسيرة طويلة استمرت 18 عامًا.

 

وكان لرويستون رحلة مثيرة مع الساحرة المستديرة، قاضها بين هولندا وإسبانيا وروسيا والإمارات العربية المتحدة وإنجلترا وتركيا.

 

وتقول صحيفة "ذا صن" البريطانية إن درينثي كان لديه مسيرة كروية مضطربة مليئة بالفوضى جعلته يلعب في 15 ناديًا مختلفًا.

 

وذاع صيت درينثي في ​​عام 2007، عندما وقع لريال مدريد، ليكون بديلًا لروبرتو كارلوس، وخاض 46 مباراة مع الفريق الملكي قبل أن يغادر برنابيو.

 

وقبل إنهاء عقده مع ريال مدريد، ذهب درينثي من أكاديمية الشباب فينورد إلى هيركوليس وإيفرتون على سبيل الإعارة، وبعد ذلك، أخذته رحلته إلى دول مثل روسيا والإمارات العربية المتحدة.

 


مسيرة الظهير الهولندي شهدت فترة تقاعد بدون لعب في عام 2016 بعد أن رحل عن بني ياس الإماراتي، وأعلن إفلاسه، ليحترف الغناء بعد ذلك، قبل أن يعود في عام 2018 عبر بوابة فريق سبارتا روتردام الذي كان ينشط في دوري الدرجة الثانية الهولندي.

 

وكانت تصرفاته الغريبة خارج الملعب هي التي تصدرت عناوين الأخبار في كثير من الأحيان.

 

وكان لدى درينثي فترات عمل كمغني راب وممثل ومحلل تلفزيوني وعامل في مجال الرعاية الصحية وصاحب متجر أزياء وذلك وفقًا لصحيفة "ذا صن".

 

وتم اختيار درينثي أيضًا كمرشح مفاجئ ليحل محل دانييل كريج في دور جيمس بوند، ويرجع الفضل في ذلك جزئيًا إلى دوره التمثيلي السابق كرجل عصابات في إحدى المسلسلات الدرامية الهولندية في عام 2021.

 


واعترف رويستون درينثي بأنه لم يكن مستعدًا لأن يصبح لاعب كرة قدم محترف، وقال إن أسلوب حياته كان عائقًا كبيرًا خلال بداية حياته المهنية.

 

وكان درينثي جزءً من منتخب هولندا تحت 21 عاما الذي فاز ببطولة أوروبا عام 2007، وحصل على لقب أفضل لاعب في البطولة.

 

وقال رويستون درينثي في حديثه مع شبكة ESPN بعد اعتزاله كرة القدم نهائيًا: "من الصعب بالتأكيد استيعاب إدراك أن هذه هي النهاية".

 

وأضاف: "سأفكر في ذلك الأسبوع المقبل، لا أريد أن أصبح مدربًا على أي حال، ولكن هناك شيئًا يتعلق بالاتجاه إلى السياسة الفنية، يبدو هذا شيئًا واضحًا بالنسبة لي".

 

وأكمل: "ينصب التركيز الآن على العمل في التلفزيون، هناك بعض المشاريع الجديدة الممتعة حقًا".