برشلونة يسعى لزيادة الحضور الجماهيري
أخبار منذ 5 أشهر

برشلونة يسعى لزيادة الحضور الجماهيري

يسعى نادي برشلونة لزيادة الحضور الجماهيري في المباريات التي تقام على أرضه، بعدما شهدت انخفاضا ملحوظا هذا الموسم.

 


برشلونة يستضيف مبارياته هذا الموسم على ملعب "مونتجويك" في إقليم كتالونيا، والذي يُعرف أيضا باسم ملعب لويس كومبانيس الأولمبي، وذلك بسبب أعمال التجديد في ملعبه "كامب نو".

 

سعة ملعب "مونتجويك" تزيد قليلا عن 54 ألف متفرج، أي قرابة نصف سعة ملعب "كامب نو"، التي تزيد عن 99 ألف مشجع.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "موندو ديبورتفو" الإسبانية، فإن إدارة برشلونة في الاجتماعات الأخيرة ناقشت مشكلة انخفاض الحضور الجماهيري، وخاصة مع اقتراب النصف الأول من الموسم من نهايته.

 

وأشار التقرير إلى أن الحضور في مباريات برشلونة على ملعب "مونتجويك" كان أقل بكثير من التوقعات، مما كان له تأثير سلبي على خزينة النادي الذي يعاني من أزمة مالية خانقة.

 

وذكر التقرير أن أعلى حضور كان في مباراة الكلاسيكو أمام ريال مدريد، وبلغ 50.112 ألف متفرج، يليه مواجهة ريال بيتيس (45.055 ألف)، بينما بلغ عدد المشجعين في مواجهة أتلتيكو مدريد 34.568 ألف متفرج.

 

وفي الآونة الأخيرة صار اتجاه معدل الحضور تنازليا، حيث حضر في مواجهة ألميريا 34.471 ألف متفرج.

 

يأتي ذلك بعدما شهد الموسم الماضي (2022-2023) تحطيم رقم قياسي التاريخي بوصول متوسط عدد الحضور إلى 83.396، بنسبة تبلغ 84% من المدرجات.

 

وتعمل عدة أقسام في إدارة برشلونة، بالتعاون مع عدد من الرعاة، على تحسين أرقام الحضور الجماهيري في الفترة المقبلة.